الاثنين، 11 يونيو، 2012

سنه اولى ديمقراطيه

سنه اولى ديمقراطيه  لاول مره ارى مرشحين للرئاسه ينحدر بهم الحوار الى هذا الحد 
حتى ابسط قواعد المبادىء والشرف تخلو عنها 
كيف يعتقدون ان تبادل الاتهامات والتراشق بالالفاظ  يصب فى مصلحتهم
بشوية تفكير منطقى كده هنلاقى ان انصار كل مرشح سيكون لديهم ذعر من المرشح الثانى كيف اهدد واتوعد بأى منطق هذا 
هل هذه صرامه ام قلة خبرهمثلا ام افتقار للممارسه السياسيه
هل فى بلاد العالم حتى يكسب مرشح   يلجأ الى تشويه صورته والصاق به التهم  بهذا  الشكل الفج
اعلم ان اساليب السياسيين كثيره ولا تنضب لكنها  عمرها ماكانت بهذا الشكل فى مصر
ارى ان مداعبة مشاعر المجاهمير والقاء الامال وتوضيح برامجهمهم افضل من هذا حتى لو كان كلام مرسل لكن ليس بالشكل الذى اراه كل يوم فى محطات وتليفزيونات العالم
اظن اننا امام مهذله تحت مسمى الانتخابات وجولة الاعاده
واننا امه تضحك من جهلها الامم وسنظل كذلك للاسف 

ليست هناك تعليقات: