الثلاثاء، 1 مايو 2012

فى عينيك عنوانى !






فى عينيك عنوانى جمله كتبها  فاروق جويده

وتغنى بها الاحباء

 وانا اقر انها  حقيقه حقاً  اجد فى عينيك عنوانى ..... أذوب عشقاً فى بحور عينيك
واينما ذهبت ابحث عنك 
حتى فى دروب  ذهنى صرت افتقد وجودك
ودائما اتساءل  اين ذهبت ...... اين اختفيت ؟
لكن اكيد  انك لازلت  تاركاً حفرة عميقه فى ثنايا القلب
لست ادرى لماذا .....  رغم مرور كل تلك السنوات
وكل ما مر بنا من مشاكل وما قادتنا اليه الاقدار
لكنى  دائماً التمس وجودك استحضر صورتك
افتقد ابتساماتك نظراتك خوفك على ...
لهفتك  
حنانك 
حبك الذى كان ملىء السماء والارض
لست ادرى لماذا اجد فى عينيك عنوانى 
ربما لاننى اراك ملاك
ربما لانك فارس 
ربما لاننى احبك
ربما ......
!!!!

هناك تعليقان (2):

Bent Men ElZman Da !! يقول...

ربما .. وربما...
اسباب كتير يمكن مانقدرش نعددها
بس هو الحب كده :))

Deyaa Ezzat يقول...

قصيدة غنتها تقريبا سمية القيصر

مش فاكر أوي

بس خاطرتك جميلة جدا فعلا

يسلم إحساسك

بالتوفيق دايما